الأربعاء 29 مايو 2024

رواية چرح المشاعر الفصل 39-40 -41 -42 بقلم أمال جوري حصريه وجديده

أرغب في متابعة القراءة

الصفحة التالية
موقع أيام نيوز

رواية چرح المشاعر الفصل 3940 41 42 بقلم أمال جوري حصريه وجديده 
جزء 39
جازو شهرين ونص مكاين حتى جديد كل يوم نفس الحاجة تتعاود وربي سبحانو عطاني وحد الصبر معاه منعرف كيفاه حاملاتو وحاملة سمو وفمو المسمۏم لوكان مشي وصية بابا ربي يرحمو والله غير من نهارو نطلقو خلي نصبر معاه كاش عامين ولا تكبر ايناس ونطلق جدو منيش قادرة نعيش معاه ميتعاشرش هاذيك المخلوقة ساكنتلو في مخو حتى كي نكون ناكل يقولي هي مكانتش تاكل هكا يعلق على كلش لبستي شعري شغلي ماكلتي كل حركة نديرها يتفكرها منيش قادرة نعيش مع واحد كيما هاذا ربي يعطيني الصبر نزيد نحملو شويا برك والله منقدر ندير والو منقدرش نتحرك كامل رانا واحدة بواحدة حتى هو متزوجنيش هكاك برك راه خاسر على جالي الملاير وحتى ولوكان نطلب الطلاق مستحيل يطلقني لي كيما هو يديرو كلش يعاود يرجع كل شي باسمو هو وانا وماما مسكينة ارملة على كبرها نعيشها برا معليش خليني نضحي على جال عويناتي برك لوكان مشي هوما متهمني حتى حاجة ... كي العادة نضت الصباح نوضتو غسل وراح يبدل وانا وجدتلو صوالحو وراح بديت في شغلي كي العادة درت الميناج لكل حاجة مكملتش حتى للزوج تاع المڨيل ميكفينيش الوقت الدار كبيرة وايناس مسكينة والله ماغديتها درت حاجة خفيفة سباڨيتي وكلتلها وخليتها تتفرج كملت غسلت الماعن على جيه ورحت غسلت طرافي وبدلت حوايجي لبست روبة خفيفة قصيرة تاع القبايل ڼموت عليهم قضيت صلاتي وقعدت نتفرج انا وايناس حتى للعصر قريت عليها الاذكار ونضت نطيب العشا حتى صونا تيليفوني لقيتو هو هزيت ودرتو في وذني الو _ اعطيني ايناس توحشتها بلا مانقول حتى كلمة رحت عيطتلها انوسة بنتي هيا بابا توحشك حاب يحكي معاك حكماتو عليا ورحت نكمل العشا خليتو يطيب ورحت عندها لقيتها مازالها تحكي معاه وتضحك بقيت غير نتبسم شحال تعجبني هاذي الطفلة روعة وتغيضني بزاف كي جات يتيمة بصح باذن الله مانقصر معاها في والو والحنان لي معطاتهولهاش يماها نعطيهولها انايا كي كملت معاه هزيتها ورحنا تعشينا مع بعض وهي تحكيلي وتضحك غسلت الماعن ورحنا للشومبرة حليت الخزانة لقيت وحد فاليزة معرفتش تاعمن فتحتها لقيت اللبسة تاع نسا بقيت غير نشوف هزيت وحدة قاټلي ايناس حطي هادي تاع ماما _ اه شكون ماما _ حطيها هادي تاع ماما حنان متمسيش هادو حوايج ماما _ عاودت غلقتها ورميتها فوق الخزانة دموعي غلبوني يا والله العلي العظيم ونلقاه جابها بالعاني غير نهز روحي ونروح والله غير نروح بصح خليه معليش قدما حاولتني ايناس نلعب معاها محبيتش هبطلي المورال جابني لدارها قلت معليش يقارني بيها قلت معليش يجرحني قلت معليش يعايرني قلت



متابعة القراءة
صفحة 1 / 7
لاستكمال القراءة ..