الإثنين 27 مايو 2024

رواية كاس الغرام ( انا الفلاحة ) الفصل السادس6 بقلم منال عباس جديده وحصريه

أرغب في متابعة القراءة

الصفحة التالية
موقع أيام نيوز

رواية كاس الغرام انا الفلاحة الفصل السادس بقلم منال عباس جديده وحصريه 
اذكروا الله ويلا بينا نبدأ البارت
بعد أن رأى سامر عيون غرام الباكيه 
سامر مش معقول العيون اللى تسحر دى تبكى لأى سبب ومد يده إليها بوكيه الورد ليجد من يمسك بوكيه الورد من يده ويقذفه أرضا 
سامر ايه اللى انت عملته دا ..بأى حق تتصرف بالشكل دا ..
ليرد اسد پغضب بحق أن الحلوة اللى بتتغزل فى عيونها تبقي مدام اسد حسام المنشاوى 
نظرت إليه غرام بذهول ..معقول اعترف بزواجهم وظنت أنه بدأ يتغير من أجلها وفى لحظات تناست الاڼتقام وتذكرت اسدها الذى كان يراعها وهى صغيره ...وما هى إلا لحظات سعيده فى خيالها هى فقط لتتلاشي فرحتها 
بتكمله اسد حديثه ..بقلم منال عباس 
اسد احب اعرفك أن المدام هنا مجرد حته فلاحة جايه من ورا الجاموسه ..مش اكتر من خدامه عندى 
كانت هايدى تنظر إليها بشماته 

لم تتحمل غرام إهانته أكثر من ذلك لتجرى خارج الفيلا ..فكر باللحاق بها ولكنه تراجع بينه وبين نفسه 
اسد احسن انها جات منها ..انا قرفت من وجودها ...



عند غرام 
ظلت تجرى فى الشارع بتلك الملابس الريفيه وجميع من يراها يظنها خادمه 
لملابسها القديمه ...كانت تبكى من الظلم والقسۏة والاهانه التى تلقتها من زوجها بل هو عدوها ....من هذه اللحظه ...
ابتعدت كثيرا عن الفيلا ...ليس معها نقود للعودة إلى منزلها بالبلد ..فكرت بالاتصال على صديقتها سلمى 
يرن هاتف سلمى حيث كانت تجلس مع لؤى ...
سلمى دى غرام بتتصل 
لؤى ردى عليها زمانها بقت زى السمن على العسل مع اسد وخصوصا أنهم كانوا مع بعض النهارده 
سلمى يا ناصح هو ما يعرفش أنها مراته..بقلم منال عباس 
ردت سلمى بحماس 
سلمى الو حبيبتى 
ليأتيها الرد صوت بكاء من الطرف الآخر 
سلمى بقلق غرام مالك حبيبتى بتعيطى ليه 
غرام بنحيب اسد ..اسد بهدلنى أمامهم كلهم ...انا مابقيتش عايزة اقعد ثانيه واحدة معاهم ...
ومش معايا فلوس ارجع البلد ..
سلمى طب أهدى وانا هفوت

معايا لؤى فرصه يوصلنى ليكى ..انتى فين 
وصفت غرام لها المكان 
سلمى الحمد لله مش بعيد عننا 
. دقائق ونكون عندك ...ما تتحركيش وأغلقت الهاتف 


سلمى بنظرة ڠضب إلى لؤى
سلمى بتقولى صاحبك بقي زى السمن على العسل 
لؤى فى ايه ..وايه النظرة دى انتى هتتحولى 
سلمى پغضب صاحبك يا استاذ بهدل غرام والبنت مڼهاره فى الشارع من العياط ..يلا بينا نروح لها بسرعه
عند اسد 
اقتربت منه هايدى بدلع 
هايدى ولا تزعل نفسك احسن انها غارت من هنا ...منال عباس
ليرد عليها سامر انا بجد مصډوم فيك يا اسد انت وهايدى ..معقول بنت عمك اللى من لحمك ودمك وكمان طلعت مراتك يعنى شرفك يا سيد الرجالة
أرغب في متابعة القراءة