رواية لتسكن قلبي الفصل الثلاثون بقلم دعاء احمد

أرغب في متابعة القراءة

الصفحة التالية
موقع أيام نيوز

رواية لتسكن قلبي 
الفصل الثلاثون
بقلم دعاء احمد
صدفة دخلت البيت و هي حاسة بالتوتر متعرفش ليه لكن كانت حاسه بالقلق و كأن في حاجة مش كويسة هتحصل..
صدفة هي مريم فين اسمك رؤى مش كدا
رؤى ضحكت بسخرية لا بس الصراحة جامدة..
صدفة أستغربت كلامها و لقت موبايلها بيرن طلعته
من شنطتها لكن اندهشت انها مريم لكن قبل ما ترد 
رؤى كانت اخدت منها الموبيل بسرعة
صدفة ايه دا... أنتي بتعملي ايه هاتي موبيلي و بعدين 
ازاي مريم هنا و بترن عليا... أنتي شكلك ڼصابة و....



لكن قبل ما تكمل كلامها شافت شاب و بنت خارجين من الاوضة و هم بيضحكوا و ريحة السجاير كانت حرفيا ماليه الشقة و في اصوت ضحك طالعة من أوضة تانية
صدفة بسرعة راحت ناحية الباب علشان تخرج لكن رؤى وقفت ادامها و اتكلمت بخبث
_في ايه يا مزة هو دخول الحمام زي خروجه ذا انتي شكلك غبية و هبلة طلعتي من غير ما تسالي على الشقة احب اعرفك يا حبيبتي دي شقة المزاج العالي... العالي اوي
يعني كل اللي نفسك فيه هتلاقيه... و انا بقا مدفوع لي علشان اظبطك متقلقيش احنا هنا بنحب ندلع زبونا...


صدفة بصت لها و كانت هتتكلمي لكن شافت واحد
قاعد و بيبص لها بنظرات غريبة
الرجلحلوة اوي يا رؤى... دي شكلها جديدة
رؤى بابتسامةمتغلاش عليك يا باشا بس خالي في 
علمك دي صعبة..
صدفة بحدة اوعي من ادامي بدل ما اصوت و ألم
عليكي امة لا اله الا الله.. أنتي فاكراها سايبه و لا ايه
الرجل قام و قرب منهم بصراحة يا رؤى ذوقك في البنات اتغير اوي... يعني شكلها بنت ناس و حلوة اوي..
رؤى أنا عارفة بس ايه رأيك دي هدية مني ليك النهاردة..
صدفة كانت هتصرخ لكن فجأة كتفها و كمم نفسها


الشخصو هديتك مقبولة يا رؤى...
قالها و هو بيحاول يشد صدفة لاوضة من الاوض جيه شخص كمان في منتصف الثلاثينات و اتكلم بابتسامة
و انا ماليش في الحب جانب...
رؤى ضحكت بصوت عالي و سمعت رنة موبيل صدفة
بصت فيه لقيته متسجل هيما 
رؤى قفلت الموبيل بسرعة و سابته على إلانترية قعدت 
و طلعت كيس صغير فيه مادة بيضاء مخدرة و بدأت تشم كانت بتسمع صړاخ صدفة و صوت تكسير و زعيقها و هو بيحاول يخليها تسكت لحد ما ضربها على دماغها افقدها الوعي و طلع برا قعد جنب رؤى و اتكلم بجدية و هو
حاطط ايده على ودانه اللي كانت بتجيب ډم
رؤى بدهشةيلهوي ايه دا
قاسمبنت ال... كانت هتقطع لي وداني.. مش تقولي 
انها جايه غلط..
رؤى مش محتاجة كلام يا قاسم بيه.. دي بنت في واحدة كلمتني و اتفقت معايا اجيبها هنا و نلبسها مصېبة و مفيش احسن من كدا مصېبة و دفعت لي الفين جنية شكلها بتكرهها اوي علشان في نص الكلام قالت لي ان
أرغب في متابعة القراءة