السبت 20 يوليو 2024

رواية حرم جبار الفصل الثاني بقلم نور شريف حصريه وجديده

انت في الصفحة 1 من صفحتين

موقع أيام نيوز

رواية حرم جبار الفصل الثاني بقلم نور شريف حصريه وجديده 
زين بتوتر وعنيه كلها ڠضب تقتلي مين يا عقر بة 
فجاة بدون مقدمات دخلت امها وشدتها من ايده وقالت پصدمة وعيونها كلها حزن بنتي عايز ټموت ولادي يا زين يا ابن جبار لو فاكر ان محدش يقدر يقف في وشك انا اقف و اكتر اطلع بره
بيخرج زين وبيمسح عرق جبينه فاكره نفسها مين العقربة الي جوه ھڨتلها لو قربت منها ھڨتلها 
اهلا بأستاذ زين المأذون وصل فين العروسة.. انا كنت فاكرك نسيت أن فرحك النهاردة وبعدين انت مش كنت خاطب فريدة.. فجاة كدا بقيت رايد فرحة 
زين بعصبية ومش طايق حد فين عمي حسين يا ابوي
بيخرج راجل باين علي ملامحه الصلابه والقوة.. عمك حاضر يا ولدي فين العروسة!!

بتتطلع فرحة بفستان اختها فريدة وبتبتسم بخبث
أنا العروسة يا رجاله
في اوضة فريدة
بتفوق فريدة وبتصلي فرضها وبتفتكر جابر ابن عمها هو الي يقدر يوقف الي بيحصل تحت أيوة يا جابر انا بنت عمك فريدة! 
بيتنهد جابر بلهفه فريدة 
فريدة بهدوء وتوتر قالت بحزن اه يا جابر انت فين. 
اتوحشتك قوي يا بنت عمي انا احتمال انزل النهاردة عشان فرحك لكن استغربت الاتصال دلوقت انت عروسة المفروض تبقي مع زين اخوي 
بتصرخ فريدة بشهقات متتأليهاخوك بعد ما وعدني ان هبقي مراته قام الصبح طلب يد فرحه أختي قدام الدار كلها وقدام جدي نصران وابوي وكبار البلد مش هيقدر يرجع في كلمته
قام جابر پصدمة من سماع حديثها زين سابك!! 
بيقفل في وشها والابتسامه مبتفرقش وشه ربنا كريم اوي بجد مش هيتجوزها بيفتكر لما طلبها من ابوه قبل ۏفاته و قاله انها لزين.. فريدة هتبقي مرتي خلاص.
في الصعيد 
زين بعصبيةأخلص.. يعم المأذون مكنتش

انت في الصفحة 1 من صفحتين