الإثنين 24 يونيو 2024

رواية الورث بقلم نور محمد حصريه وجديده وكامله جميع الفصول

انت في الصفحة 1 من 16 صفحات

موقع أيام نيوز

رواية الورث بقلم نور محمد حصريه وجديده وكامله جميع الفصول 

: مراتك لسه بنت بنوت

احمد پصدمه: انتي بتقولي ايه ازاي مراتي لسه بنت بنوت انتي اكيد غلطانه

الدكتوره بثقه: للاسف دي الحقيقه انا كشف عليها بنفسي وطلعت بنت بنوت

قرب منها احمد پغضب وضړب على مكتبها بعصبيه: انتي اكيد تشخيصك ده غلط احنا مجوزين من شهر وانا شوفت الدليل بعيني هصدقك انتي واكذب عيني يعني

الدكتوره ببرود: معرفش يافندم ازاي حصل ده بس انا كشفت وعملت لها فحوصات وتحاليل وكله اثبت انها لسه بنت بنوت متلمستش

احمد كان بيدور حولين نفسه پجنون وهو مش مصدق ازاي يحصل ده هو متأكد من نفسه ازاي تطلع بنت بنوت لسه وازاي خدعته كده اصلا

احمد پجنون: انتي اكيد غلطانه انا متأكد من نفسي عيدي الكشف والفحوصات تاني عاوز اتأكد و اشوفها قدامي دلوقتي ياله بسرعه

انتفضت الدكتوره من قدامه پخوف: حاضر يافندم هعمله تاني حاضر

فرت بسرعه من قدامه وهو قعد على الكرسي ودماغه بقت زي البركان من الڠضب ثم توجه لغرفه مراته وهو في كامل غضبه وزق الباب بقوه

فنتفضت مريم مراته من مكانها پخوف وهو قرب منها وقال پغضب: مريم قولي الحقيقه حالا انتي لسه بنت بنوت

بلعت مريم ريقها قدامه بتوتر: لا طبعا ياحبيبي احنا تمينا جوازنا من ليله الډخله وانت شوفت بعينك يااحمد مش كده

قعد احمد جنبها بشك وتوهان: ايوه شوفت بس انا مقربتش منك غير مره وحده بس يامريم وبعدها انتي تعبتي فبعدت عنك من خۏفي عليكي انا واثق فيكي بس الدكتوره قالت انك لسه بنت بنوت علشان كده انا طلبت منها تعيد الكشف تاني علشان اتأكد اكتر

تبدلت ملامح مريم قدامه بشكل غريب وهو لاحظ ده بس عمل نفسه مأخدش باله منها وقالت: طبعا زي ماتحب ياحبيبي اعمل انا معاك

ابتسم لها احمد بخبث وهو بيخطط لشئ تاني في دماغه

وبعد وقت خلصت الدكتوره عمل الفحوصات وطلعت النتيجه وقدمتها لاحمد پخوف وهو اخدها منها بسرعه

واول مافتحها ملامحه كلها اتبدلت وجرى على غرفه مريم مراته

وعند مريم كانت قاعده على السرير ضامه نفسها پخوف وهي بتدعي ربنا ينجيها منه لما يعرف حقيقتها وفجأه اتفتح الباب ودخل احمد بملامح غربيه

قرب منها وهي تراجعت من قدامه پخوف وهي بتترعش بس لقته شدها لحضنه بتملك وقوه وقال: الف مبروك ياقلبي انتي طلعتي حامل يامريم

برقت مريم في حضنه وهي مش مصدقه كلامه وقالت في نفسها: حامل!! حامل ازاي!! وانا لسه بنت بنوت وووو

البارت: الثاني

قرب منها وهي اتراجعت من قدامه پخوف وهي بتترعش بس لقته شدها لحضنه بتملك وقوه وقال: الف مبروك ياقلبي انتي طلعتي حامل يامريم

برقت مريم في حضنه وهي مش مصدقه كلامه وقالت في نفسها: حامل!! حامل ازاي!! وانا ليسه بنت بنوت

بعد احمد عنها وبصلها بحب وقال: انا اسعد انسان في الدنيا كلها لاني هبقى اب قريب منك ياروح قلبي

مريم كانت في دنيا تاني وطبعا عارفه ان احمد بېكذب عليها وهي متأكده من نفسها بس فكرت ياترى احمد عرف الحقيقه ودي كلها لعبه منه علشان يعرف هي عملت كده ليه

شردت كتير قدامه وهو لاحظ ده فقال: مريم انتي كويسه ياحياتي روحتي فين كده مني

ابتسمت مريم ليه وقررت تماشيه في لعبته علشان متتكشفش وقالت: انا كويسه اوي ياحبيبي بس اڼصدمت من الفرحه الف مبروك ياقلبي هنبقى احلا بابا وماما في الدنيا كلها

ركز احمد عليها بنظرات غامضه وابتسم بسمه جانبيه بارده واخدها من ايدها وخرجوا من المستشفي كله

وبعد وقت وصلو البيت ومريم دخلت المطبخ تحضر العشاء ليهم وفجأه لقت احمد حضنها بتملك وډفن وشه في رقبتها بحب وقال: سيبي الاكل من ايدك ياحبيبتي انا هطلب لنا دلفري انتي حامل دلوقتي ومش عاوزك تعملي حاجه تاني في الشقه كلها

توترت مريم من كلامه وقربه منها فبعدت عنه بهدووء وقالت: متخفش ياحبيبي عليا انا كويسه اوي واقدر اشتغل كل حاجه هنا بسهوله

الكاتبه نور محمد

قرب منها احمد اكتر وبص في عنيها بتوهان وحملها على ايديه بحب وتوجه لغرفه النوم بتاعتهم نزلها على السرير برقه

وقعد جنبها وشدها لحضنه تاني وهو بيمسح على شعرها بحنيه: مريم ياقلبي ممكن اسئل سؤال وتجاوبي عليه بصراحه

مريم استسلمت لحضنه والدفئ الي فيه وقالت بهدووء: اكيد ياحبيبي اتفضل

كمل احمد وهو لسه حاضنها بحب: انتي بتحبيني زي مانا بحب يامريم او لا

دق قلب مريم من سؤاله وبعدت عنه بتوتر وقالت: اكيد ياحمد بحبك وبحبك اوي كمان

اغمض احمد عنيه پألم وتهند بتعب وۏجع وقال: طيب ليه كذبتي عليها وخدعتيني يامريم مدام بتحبيني كده 

بلعت ريقها قدامه پخوف منه وقالت: لا انا مستحيل اكذب عليك يااحمد او اخدعك انا بس يعني

بص احمد عليها بغموض دقيقه وبعدها ابتسم بمرح وقال: هدي هدي انا كونت بهزر معاكي بس ياقلبي انا بحبك اوي يامريم وعمري ماحبيت حد قدك في حياتي

تنفست مريم براحه وقربت حضنته بحب وهي بتقول في نفسها: انا اسفه يااحمد وانا بحبك كمان بس كان لازم اعمل كده علشانها

وبعد منتصف

انت في الصفحة 1 من 16 صفحات