السبت 20 يوليو 2024

العشق و الآلام " البارت الخامس عشر والسادس عشر بقلم سلمي السيد حصريه وجديده

انت في الصفحة 1 من 9 صفحات

موقع أيام نيوز

العشق و الآلام البارت الخامس عشر والسادس عشر بقلم سلمي السيد حصريه وجديده 
فهد أبتسم و قال بدون أي مقدمات كيان هو أنا قولتلك قبل كده إنك أجمل حاجة حصلت في حياتي !! .
كيان برقت عيونها و سكتت .
فهد أحم لما أجي عاوز أتكلم معاكي في موضوع مهم .
كيان بتوتر موضوع اي ! .
فهد بإبتسامة لما أجي هتعرفي يله سلام .
كيان بعدم فهم سلام .
فهد بعد ما قفل التليفون مع كيان طلع رقم سها و رن عليها سها كانت بردو بټعيط و لما شافت اسم فهد أترددت إنها ترد لكن مسحت دموعها و أستجمعت نفسها و ردت و قالت بصوت مهزوز ألو .
فهد ألو عاملة اي يا سها مشوفتكيش من ساعة الحاډثة .
سها صوتها كان فيه رعشة من العياط و قالت اه و لا أنا حتي مسألتش عليك أنا آسفة .

فهد أتنهد و قال أنا عاذرك مفيش أي حاجة أنا بس عاوز أتكلم معاكي في حاجة .
سها سكتت و مردتش عليه و فهد قال بصدق يا سها صدقيني و الله العظيم محدش فينا كان ھيأذيكي حتي مالك رغم إنه يبان قاسې لكن و الله مفيش أطيب منه في الدنيا دي مالك مكنش هيقدر يأذيكي يا سها .
سها دموعها نزلت و قالت مالك كان بيتمني مۏتي يا فهد كان نفسه أموت يوم الحاډثة .
فهد بتعاطف لاء و الله العظيم هو قال كده من ورا قلبه من وجعه علي أخته بس أنتي مشوفتهوش كان خاېف عليكي ازاي لما عرف إنك جوا الشركة و هي بتولع .
سها بدموع أيآ كان يا فهد يمكن مالك مأذنيش فعليا لكن بكلامه هو آذاني أكبر أذية أنا عرفت من الأخبار إنكوا موجودين في الفرع التاني علي ما التحقيقات بتاعت الحاډثة تخلص أنا إن شاء الله هاجي بكرة عشان أقدم إستقالتي .
فهد غمض عيونه و حط أطراف صوابعه علي أورته و قال يا سها دا مش حل مش هقولك إن علاقتنا أحسن حاجة لكن أنتي بعيدة عن مشاكلنا مع أبوكي و دا شغل .
سها بدموع معلش يا فهد سيبني علي راحتي .
فهد سكت لحظات و بعدها قال ماشي يا سها و علي العموم مكانك موجود في أي وقت .
سها هزت راسها بالإيجاب في صمت و هي بټعيط و قفلت التليفون .
Salma Elsayed Etman .
في نفس اليوم بليل فهد وصل البيت و قابل عمته أول واحدة مسكته و قالتله بقلق و دموع فين مالك يا فهد .
فهد باس راسها و قال بإبتسامة متقلقيش يا عمتي هو هيجي إنهارده زمانه علي وصول .
سهام بعياط أنا مش عارفة يا فهد الواد دا ماله قلبي واجعني عليه أوي مش عارفه أعمل معاه اي .
فهد يا عمتي و الله هو بخير هو بس كان عاوز يبقي لوحده شوية لكن مټخافيش أحنا كلنا معاه .
سهام مسحت دموعها و قالت ماشي يا ابني صح كيان سألت عليك من شوية قولتلها إنك لسه مجتش هو فيه حاجة و لا اي ! .
فهد حك فروة راسه و قال أحم لاء مفيش .
سهام بإبتسامة تعرف يا واد يا فهد البت كيان مش عشان هي بنت أخويا و الله لكن دي زي العسل و مش عارفه ليه كده حاسة إن فيه حاجة .
فهد بتهرب لاء خالص يا عمتي حاجة زي اي يعني .
سهام خبطته في كتفه بخفة و قالت

انت في الصفحة 1 من 9 صفحات