الإثنين 27 مايو 2024

سحرتني كاتبه البارت 11 / 12 حصريه وجديده

أرغب في متابعة القراءة

الصفحة التالية
موقع أيام نيوز

سحرتني كاتبه البارت 11 12 حصريه وجديده 
صوت من وراها قال پصدمة روحتي تشوفي واحد غريب بعد فرحك وكمان جوزك ضړبك!!!
همس وهدير بصوا لمصدر الصوت يتأكدوا منه ووقفوا پخوف
هدير پصدمة ماما بابا
وهنا كان ق لم من والدتها نزل على وشها
همس حطت إيدها على بوقها من اللي حصل
هدير بصت لمامتها پصدمة ودموع
والدتها بزعيق الك ف دا عشان أنا ماربتكيش على إنك تبقي ضعي فة وتسكتي لأي حد يق للواقف پصدمة بعد كلام والدتها بعد لما كان فرحان لما ضړبتها وفكرها ضړبتها عشان نزلت تشوف واحد غريب
محمود أنت كدا بتشجعيها عالغ لط يعني روحت جبتكم عشان تشوفوا مص يبة بنتكم اللي عملتها في غيابي تقومي تقفي معها
والدتها بعص بية وماقفش معها ليه يا للي اسمك جوزها ها أنا عارفة بنتي وعارفة أنا مربياها على إيه دا لو حطوا الس يف على رقبتها عشان تعمل ولو غل ط بسيط قد كده وهيغ ضب ربنا عمرها كل تعمله لو ھيموتوها
بنتي محترمة وأخلاقها الناس كلها تشهد بها أنا بس جيت أخد بنتي من عند واحد حق ير زيك بيستقوى على الأض عف منه مابيثقش في مراته دا أنت لو شوفتها مع واحد في منظر مش كويس وأنت واثق مش هتصدق عينك لكن هتصدق قلبك دا لو في ثقة يعني



محمود ليه بنتك ملاك ماشي بجنحان ولا إيه مالك طالعة بيها السما كدا اها ما هستنى إيه من أم بتشجع بنتها عالغل ط ومابتعقبهاش أنا اللي اتخدعت فيكم وفي بنتكم
والدها بغ ضب لحد هنا وكفاية وإلا قسما بالله أنزل دلوقتي أعمل كش ف طبي وأروح أكتب فيك مح ضر بضړب مراتك
محمود بزعيق هو أنا جايبكم عشان تشوفوا مص يبة بنتكم ولا عشان تقفوا تحاموا عليها وتصقفولها دا إيه الناس اللي ماعندهاش ډم دي
كانت هدير واقفة جنب همس اللي سانداها وبتع يط
بقلم إيسو إبراهيم
همس أنت أصلا إنسان جاهل لأن تفكيرك متخ لف وبتش ك في كل الناس لأن اللي بيعمل حاجة بيفكر الناس كلها بتعمل زيه
محمود قصدك إيه أنت كمان
همس اللي فهمته
محمود أنت الكلام دا تقوليه لنفسك مش ليا يا محترمة أنت وصاحبتك
وبص لأهلها عايزيني أعمل إيه يعني لما ألاقي مراتي نزلت بالليل ليلة فرحها وجاية لي الصبح وبتقولي بكل بجاحة أنا كنت بشوف واحد يعرفني
ها أعمل إيه لما أسمع كدا أصقف لها وأقولها برافو يا حبيبتي 
والدتها لأ في أسلوب وتفاهم وتعرف منها إيه اللي حصل وليه راحت تشوفه طالما كانت صريحة معك أول ما سألتها لكن أنت واحد متحكم في عقلك ولا في لسانك ولا عندك ثقة فيها


والدها لا إزاي يقوم ضاړبها وكأن واحدة من الشارع طالما ماكنتش واثق فيها من الأول ماكنتش توافق عليها أنا ماهنكرش إني بنتي غل طت لكن ماتوصلش إنك تم د إيدك عليها ما يمكن كان موضوع مهم أنت عرفت إيه مبررها إنها تنزل تشوفه وبعدين واحد في مستشفى أكيد مش رايحين يحب وا بعض هناك
محمود وليه فعلا مايكونوش بيح بوا بعض ودا حبيبها ولما عرفت ما صدقت إني أمشي تقوم تروح تطمن عليه
والدها لو كان حبيبها فعلا كانت هاتعرفني وماكنتش هتقبل بيك نهائيا وأنا عارف بنتي على إيه وهى أصلا مابتعترفش بالحب اللي قبل الزواج دا لكن للأسف أنت ماتعرفش عنها حاجة بس شاطر تقولها نخرج لوحدنا ومش عارف إيه
والدتها وأنا مستحيل أخلي بنتي مع إنسان زيك فلو سمحت ط لق
أرغب في متابعة القراءة