الإثنين 27 مايو 2024

رواية عرض جواز الفصل الرابع بقلم اسماء صلاح حصريه وجديده

أرغب في متابعة القراءة

الصفحة التالية
موقع أيام نيوز

رواية عرض جواز الفصل الرابع بقلم اسماء صلاح حصريه وجديده 
والتفتت الست وشها فتفزعت
ونظر لها مروان بدهشة 
نجمه قالت بدهشة ايه ياحضرة قلة الذوق دي 
مروان قال بضيق انتي اللي قليله الذوق وسعي كدا 
نجمه قالت پغضب والله ماحد قليل الذوق غيرك ومش موسعة 
مروان قال وسعي خلني اجيب الكتاب 
نجمه قالت مش موسعه وبعدين ماهو الكتب عندك كتير اهي اشمعنا الكتاب اللي ورايا يعني اللي انت عاوزه ولا عاوز تبيني يعني انك مثقف اوي 
مروان قال بعصبية وابين لك ليه انتي تطلعي مين علشان ابين لك كده وبعدين انتي مالك اذا كنت مثقف ولا مش مثقف ويلا وسعي خليني اخد الكتاب
نجمه قالت بضيق قوتلك مش موسعه وتتكلم معايا بادب 
مروان قال هو انتي تعرفي يعني ادب علشان تقولي اتكلم معاكي بادب 
نجمه قالت اه طبعا اعرف بس اظهار انت اللي ماتعرفش يعني ايه ادب علشان لو تعرفوا ماكنتش بقيت وقح بشكل ده 
مروان قال پغضب انا وقح امال اللي انت عملتيه تسميه ايه
نجمه قالت وعملت ايه بقى ان شاء الله
مروان قال بضيق كمان مش فاكره انت عملتي ايه طبعا هتفتكري ليه ما انت متعوده على كده



نجمه قالت بضيق متعوده على ايه وزفت ايه 
ايه اللي انت بتقولوا ده
مروان قال ايه الحقيقه ۏجعتك
نجمه قالت حقيقة ايه وبعدين انت مين اساسا عشان تكلمني كده
مروان قال بضيق وانت مالك انتي انا مين ولا مش مين وابعدي بقى خليني اجيب الكتاب
نجمه قالت قلت لك مش بعده انت ايه ما بتفهمش روح هات لك اي كتاب ثاني وخلاص واساسا انا ما اعتقدش ان واحد زيك بيعرف يقرا
مروان قال پغضب والله انت اللي ما بتفهمي وانا اللي ما اعتقدش ان اللي زيك و اشاور بايده عليها بتعرف تقرا اساسا علشان تيجي هنا 
نجمه قالت پغضب احترم نفسك احسنلك
مروان قالب بعصبيه بلاش انتي تتكلمي عن الاحترام خلي حد غيرك يتكلم علشان انتي لو عندك احترام ما كنتشي تعملي كده اساسا 
نجمه قالت عملت ايه هو انت مچنون 
مروان قال ها مين اللي بيتكلم عن الجنان انتي وشاور بايده 
نجمه قالت بضيق اه انا مش عجباك ولا ايه 
مروان قال لا مش عجبني وخلي حد تاني يتكلم عن الجنان علشان انتي مجنونه اساسا وبعدي بقي علشان مش عاوز وقتي يضيع علي واحدة زيك 
نجمه قالت علي اساس ايه يعني شايفني اوي حابه اقف معاك يا انت ماتطقشي انا مش فاهمة اهلك طيقنك ازاي 


مروان قال بعصبية وبصوت مرتفع ماجبيش سيرة اهلي علي لسانك ده فاهمه 
ونظر لهم صاحب المحل لقهم بيتخانقوا وقال لنفسه باستغراب في ايه 
وبتنظر نجمه لمروان وقالت بضيق لا مش فاهمة ومتعليش صوتك عليا فاهم 
وراح لهم صاحب المحل ونظر لهم وقال في حاجه 
والټفت له مروان وقال بضيق ايوه فيه 
صاحب المحل قال بدهشة فيه ايه حضرتك 
مروان قال انا عاوز كتاب من وراها والټفت لنجمه دي وشاور بايده بقرف 
وبتنظر له نجمه پغضب 
والټفت مروان لصاحب المحل وقال وهي مش راضي تبعد 
والټفت صاحب المحل لنجمه باستغراب 
وبتنظر نجمه لمروان وقالت بعصبية اهو ايه اللي دي وبتشاور بايدك بقرف كده ليه على اساس ايه يعني ان انا حشره 
والټفت لها مروان وقال بضيق والله كل واحد بقى عارف نفسه هو ايه بالضبط 
نجمه قالت پغضب اه صح معاك حق فعلا كل واحد عارف نفسه بس يبقى في ناس ما بتبقاش شايفه انها وقحه وقليله الذوق وماعندهاش احترام وفاكره انها لها قيمه بس للاسف ما بيبقاش لها قيمه وشاورت عليه بايدها بقرف
وبينظر لهم صاحب المحل بدهشة 
وبينظر مروان لنجمه وقال بعصبية والله اللي عارف نفسه كويس بيبقى عارف هو شايفها ازاي ما بقاش محتاج حد وخصوصا الناس اللي ما عندهاش اخلاق يقولوا هو شايفها ازاي
نجمه قالت پغضب والله انت 
وقطع صاحب المحل كلامها وقال اهدوا ياجماعه ماينفعش كده 
وبينظروا مروان ونجمه لبعضهم پغضب 
والتفتت مروان لصاحب المحل وقال لو سمحت هات لي الكتاب 
صاحب المحل قال حاضر اسمه ايه الكتاب اللي حضرتك عاوزه 
مروان قال اسمه وقاله
أرغب في متابعة القراءة