الإثنين 27 مايو 2024

صغيرتي البارت الاول حصريه وجديده

أرغب في متابعة القراءة

الصفحة التالية
موقع أيام نيوز

صغيرتي البارت الاول حصريه وجديده 
.... احم زين
زين خير ي مصطفي
حك مأخرة عنقة بتوتر.... بصراحة ي زين انا طالب إيد نبض بنت اختك
قام بمسكة من ملابسة پغضب نعم ي روح أمك عاوز إي
ابعد يد زين بضيق في إي ي زين هو انا بقولك عاوز امشي معاها دا انا بقولك عاوز اتجوزها علي سنة الله ورسوله
لكمة زين في وجة پغضب ثم رجع مسكة من ملابسة تتجوز مين ي بن ال ... وضړبة مجدداا ..... أنت إزاي سمحت لنفسك تفكر فيها
حاول مصطفي أن يرد له اللكمات ولكن لم يستطع أن يضاهي قوة زين فهو قوي البنية عنه
اجتمع بعض الطلاب والدكاترة وحاولوا فض الڼزاع الذي خرج منة زين دون خدش
بعد أن قاموا بالفصل بينهم
مصطفي پغضب أنت بتضربني ي زين عشان إي دا كله عشان طلبت إيد نبض
زين حاول التحرر من الأشخاص الذين يمسكونة ما تجبش سيرتها علي لسانك نبض خط أحمر وإي حد يفكر فيها يبقا نهايته علي إيدي
.... اهدوا ي جماعة
تحرر زين منة وصړخ في الجميع الكل يطلع برا بررررا
بعد مغادرة المكتب وكل واحد فيهم يبرتم بكلمة شكل
قام زين برمي كل ما علي مكتبة پغضب ومسك الإطار الذي يحتوي علي صورة نبض وقال أنتي بتاعتي فاااهمة



بتعتي أنا وبس أنا إللي ربيتك واهتميت بيكي ومش هسمح لحد يأخدك مني
قام بأخذ مفاتيح سيارته التي ألقاها علي الارض وقت ڠضبة ثم أخذ جاكيتة وخرج بسرعة لكي يأخذها من الجامعة ويغادور وإلا سيرتكب چريمة
عندما خرج وسأل عنها علم إنها في الكافية ذهب لها وجدها تقف مع شاب وتضحك......
زين پغضب نبضضضض
نبض وقع قلبها محلة وبلعت ريقها ونظرت بإتجاة الصوت وابتسمت ابتسامة بلهاء خالووو
اقترب زين منها پغضب ومسك ذراعها تعالي يلا معايا
نبض پخوف حاضر بس هاجيب حاجاتي الاول 
أخذت شنطتها وجريت علي العربية
ركب زين العربية ورزع الباب أنتي كدا مفكرة هتهربي مني
نبض ببراءة والله ي خالو
زين پغضب ما تقوليش ي زفت انا مش مليون مرة أقولك ما تقوليش ي زفت
نبض حاضر ي زفت وضعت يدها علي فمها ونظرت له ببراءة .... سوري
انطلق بالسيارة بأقصي سرعة لانه لو تحدث الان سيأذيها وهي اخر شخص يريد إذائها 
وهي قررت أن تصمت حتي لا يقوم برميها من السيارة
زين بحدة اتنيلي أنزلي
ظلت جالسة پخوف
زين بحدة قولت انزلي
نزلت نبض بتزمر ما انت لو تسمعني
زين بعصبيه اسمع إي ي هانم انا مش منبة عليكي مليون مرة مش تحتكي بالولاد


نبض قلبت عيونها بملل هو إللي جة كلمني
زين بسخرية لا والله ولما هو إللي جاي يكلمك ما صدتهوش لي ولا هي مياصة وخلاص
نبض بضيق خالو لو سمحت إنت مربيني وعارف إني عارفة حدودي كويس
زين مسكها من ذراعها پغضب ولما عارفة حدودك كويس كنتي قاعدة تتمايصي علية وتضحكي لي
تجمعت الدموع في عيون نبض أنا ما تميصتش علي حد دا واحد زميلي دمة خفيف هو كان بيسألني علي حاجة وبعدين قال حاجة تضحك فى ضحكت
زين ضغط علي يدها أكثر وعيونة بتطق شرار وجز علي سنانة وانتي عرفتي إن دمة خفيف منين 
نبض بۏجع خالو انت بتوجعني
زين قربها اكثر إليه
أرغب في متابعة القراءة