الإثنين 27 مايو 2024

رواية لحظات من الصدمه الفصل الرابع بقلم عمرو راشد حصريه وجديده

أرغب في متابعة القراءة

الصفحة التالية
موقع أيام نيوز

رواية لحظات من الصدمه الفصل الرابع بقلم عمرو راشد حصريه وجديده 
انت كنت جاي تسرقني انا يااالا دا انت مش هيطلع عليك نهار
اهدى بس يا معلم انت فهمت غلط
انت تبع مين بقا قولي بالذوق كدا بدل ما اخليك تقول بالعافية
والله انا ما اعرفك أصلا انا جاي هنا عشان مراتي
وهو حد قالك اني بتاجر في الجواري يا روح امك
ساعتها سامح بص ليا وقالي
دمه خفيف
أوي
بس شرير
أوي
رجعت تاني وكملت كلام معاه
يا معلم ابو العز انا مراتي تبقا ملك
ملك مين ياض
ملك سعد الدين
انت جوز ملك
ايوا جوزها ملك تعبانة يا معلم عندها فقدان في الذاكرة تعتبر مش فاكراني خالص ولا فاكرة اي حاجة عن حياتها بسبب صدمة حصلتلها من مۏت ابوها وابننا
لا حول ولا قوة الا بالله انا شوفت الفيلم دا امبارح على قناه فوكس موفيز
سامح رجع يتكلم معايا وقالي
انا كمان شوفته
انت تسكت خالص خلينا نخرج من هنا
المعلم كمل كلامه
انت بقا عايزني اصدق الفيلم الهندي دا هو في واحدة في الدنيا متفتكرش جوزها انت شكلك بتحور ياض
والله العظيم دي الحقيقة حتى دا الدكتور بتاعها وهو اللي متابع حالتها
سامح بص ليا مرة ومرة للمعلم وبعدها رجع يبص عليا تاني وقالي



انت قصدك عليا انا
ايوا يا سامح اتكلم وقوله ان ملك تعبانة بجد
سامح فعلا بص للمعلم وقاله
في الحقيقة ايوا يا معلم خالد ملك تبقا مرات وليد وهي تعبانة بالفعل احنا مش بنكدب عليك
ولو هي تعبانة فعلا زي ما بتقول اشمعنا افتكرتني انا
هي بترجع بالزمن ل ورا يعني مثلا هي متخيلة دلوقتي ان ابوها عايش
ولو افترضنا ان كلامك دا صح مطلوب مني انا ايه
انك تسيبها وتبعد عنها عشان تخف و ترجع ل جوزها
اسيبها
ياريت يعني
فرحي انا وملك بكرا
بكرا ازاي ايه السرعة دي حجزت القاعة امتى
زعقت ساعتها وقولتله
هو دا اللي همك
بصيت للمعلم خالد وقولتله
يا معلم بقولك دي مراتي والله العظيم مراتي و المصحف الشريف مراتي
انا برضو شوفت الفيلم دا قبل كدا
صدقني يا معلم انا مليش أي مصلحة اني اكدب عليك
سامح كمل بعدي وقال
دي حقيقة يا معلم خالد احنا هنكدب عليك ليه ثم انت مينفعش تتجوزها لانها متجوزة وبعدين حتى لو مش متجوزة برضو مش هينفع لانها حاليا مش في وعيها فيعتبر الجواز باطل
ماهو دي مهمتك بقا يا دكتور انت هتعملي تصريح انها تصلح للزواج و عقلها سليم مليون في المية
انت بتقول ايه انا عمري ما اعمل كدا
100 الف جنيه والتصريح يبقا عندي النهاردة
150 الف جنيه واجيبلك التصريح لحد باب البيت
وانا موافق
زعقت في اللحظة دي بصوت عالي
يا عم انت غبي بقولك دي مراتي
ومالو
أرغب في متابعة القراءة