الإثنين 27 مايو 2024

رواية توبه البارت 12 بقلم مرفت السيد حصريه وجديده

أرغب في متابعة القراءة

الصفحة التالية
موقع أيام نيوز

رواية توبه البارت 12 بقلم مرفت السيد حصريه وجديده 
فارس شدني على غفلة 
بعدت عنه واټصدمت من رد فعله
قالي توبة انتي حلوة اوي 
بعدت عنه وقولتله بحزم اسمع بقى يافارس قولتلك من شوية ان اسلوبك مينفعش معايا
انا مش باحبك 
قعد على السرير بيأس وقالي انا آسف 
دخلت اخد شاور وقفلت الباب على نفسي ولاني باغيب جدا بالشاور
لقيته بيخبط عليا بقلق قولتله متقلقش انا باتأخر بالشاور دة طبيعي 
طلعت لقيته واقف بالبلكونة بيشرب سجاير سرحت شعري وقررت اني اتكلم. معاه ونتفق علي نظام لحياتنا 
طلعت خطفت منه السېجارة ورميتها
بصلي ومااتكلمش
قعدت جنبه وقولتله لازم. نتكلم 
قالي فعلا لازم نتكلم 
اتفضل انت الاول
انا عارف ان كل حاجة حصلت بسرعة ولكني كنت مقرر اتغير ونبقى زي اي زوجين وابدأ صفحة جديدة وبما انك عارفة كل حاجة اكيد عرفتي ان الماضي بتاعي يقرف انا ياتوبة هصارحك انا مفيش حاجة غلط الا وعملتها بس من سنة حصل حوار كدة وكنت هاتورط مع بنت مش كويسة بحوار شبه حوار هدير ولما فوقت منه دخلت بحوار هديركانت عارفة ان ليا علاقات وعملت خطة تورطني بيها ساعتها اقسمت ماقربش للحرام تاني صدقيني وربنا يعلم



ودلوقتي انتي رفضاني ومعاكي حق احنا جوازتنا كانت سريعة وملحقناش نعرف بعض
انا عاوزك انتي تحددي شكل العلاقة بحيث انها تتطور بشكل طبيعي 
شوف يافارس انا مقدرة الوضع ومش عيب انك تغلط الاهم تتعلم من اخطائك ومتكررهاش
احنا نبدأ الموضوع الاول كاصدقاء ودي احسن بداية الصداقة بتقرب المسافات وبتخليك تفهم الشخصية الي قدامك وبيكون في صراحة ووضوح ايه رئيك
طب وبعد مانبقى اصدقاء مقربين 
سيبها لوقتها ايه رئيك
موافق 
اتفقنا
اتفقنا وابتسم ومد ايده للمصافحة
واتصافحنا وحسيت ان التوتر اختفى مابينا
قولتله ممكن ننام بقى عشان السفر 
اه طبعا انا مرهق انا هسيبلك السرير وهنام عالكنبة
لا نام احنا كبار وناضجين ومش هاتقضي عمرك معايا نايم عالكنبة 
ابتسم وقالي مش عاوز اضايقك
لا خالص 
وفعلا نمنا ومن الارهاق صحينا على فون
من بابا وعمي مستنينا بالفندق و بيصحونا عشان نلحق الطيارة ويوصلونا
صحينا وجهزنا نفسنا وقبل ماننزل قالي ممكن طلب
اه طبعا 
محدش يعرف بالي بينا وقدام الكل احنا متجوزين وسعداء
اه طبعا دي حياتنا
أرغب في متابعة القراءة